Select Category
Home Blogs أربع نصائح لإدارة القوى العامة عن بعد

أربع نصائح لإدارة القوى العامة عن بعد

kassem_it_logo_iconic    
 By:Kassem-IT

 Editor: Hasmig Jean Sallakian

 2016/05/17   Business   997 visit(s)

online managment ar
 
إن متوسط ​​الوقت الذي يحتاجه أي موظف شركة محترف بالتنقل في الولايات المتحدة هو أكثر من 25 دقيقة ، أو ما يقارب الساعة يومياً. يضاف إلى ذلك، الوقت الذي يقضيه في المنزل للاستعداد ، بالإضافة إلى المزيد من الوقت بعد وصوله للمكتب قبل البدء بالعمل. يا له من وقت ضائع! كل هذا الوقت الزائد والضائع يمكن الاستفادة منه للقيام بمهام منتجة وفعالة ومثمرة مالياً. بالإضافة إلى موضوع الوقت، هناك تكاليف خفية غير معلن عنها لها علاقة بالموضوع مثل ضمان التنقل للعمل (صيانة السيارات) والحصول على خزانة ملابس مهنية الحفاظ على نظافتها وترتيبها (التنظيف الجاف) . ولقد بدأت العديد من الشركات والمؤسسات أخذ هذه الأمور بعين الاعتبار من أجل الوصول إلى البيئات المكتبية التقليدية - وتأثيرها على المعايير الإنتاجية . في العقد الماضي وحده ، كان هناك ارتفاع بنسبة  103 بالمئة في القوى العاملة الافتراضية، و 44 بالمئة من الشركات الأمريكية قد ذكرت أنها تتطلع الى زيادة موظفيها العاملين عن بعد. أصبحت القوى العاملة الافتراضية والتي تعمل عن بعد هي السائدة ، حيث بدأ أرباب العمل إدراك مدى التأثير الإيجابي الذي يمكن للموظفين الافتراضيين تقديمه للشركة و نتائجها النهائية. في حين أن النتائج تبدو مرغوبة ، إلا أن الأسئلة تبدأ حين يبدأ تنفيذ العملية. يريد العديد من المدراء التنفيذيين و قادة الشركات معرفة كيفية إعداد وإدارة القوى العاملة افتراضياً أو عن بعد. وفيما يلي أربع نقاط أساسية لتحقيق التوازن في إدارة القوى العاملة افتراضياً : 

1. ثقافة مكان العمل

قد تكون الثقافة المفتاح الوحيد و الأهم لتحقيق النجاح في عالم الأعمال. الفرق غير ذات أهمية عند إنشاء قوى عمل افتراضية، ولكن هناك نوعان من المفاتيح الخاصة لبناء ثقافة العمل عن بعد الصحيحة. أولا، يحتاج الرئيس التنفيذي من وقت إلى آخر للعمل عن بعد بنفسه. يجب عليهم تشجيع الآخرين على القيام بذلك، ومكافأة عملهم هذا. إذا كان الرئيس التنفيذي لأي شركة دائم الحضور والتواجد في مكتبه، فإن الموظفين سيحذون حذوه. يبدأ السلوك القيادي من الأعلى ويرتشح نزولا.  ثانيا، يجب عدم ربط بعض منح الإنجاز في مؤسسة ما إلى مكان العمل. فمثلا إذا الترقيات أو المكافآت في البيئات المكتبية التقليدية تعني مثلا تأمين أماكن وقوف أفضل للسيارات أو توفير مكاتب أكبرحجما، فإن الموظفين العاملين عن بعد سيشعرون بأنه تم استبعادهم عن هذه المكافآت وأنهم بقيوا خارجاً في البرد. من الصعب منحهم المكافآت الآنية ، ولكن يمكن رفع معنوياتهم وتعويضهم عن ذلك بالمجاملة والمديح، بمؤسسة أكثر ديمقراطية. تحتاج الشركة الافتراضية إلى رفع معنويات ومكافآت ترضي جميع الموظفين على قدم المساواة والمنفعة ، سواء كانوا موظفين حاضرين أو موظفين يعملون عن بعد.

2. القواعد الواجب تطبيقها

من الواضح أن وضع قواعد ونظام عمل أساسي أسهل بكثير في أماكن العمل التقليدية . ولكن من المهم بنفس القدر ، إن لم يكن يفوقه أهمية ، وضع أسس في بيئات العمل الافتراضية. على سبيل المثال ، العمل عن بعد لا يعني جدول زمني مرن ، كما أنه ليس بديلا لرعاية الأطفال . العمل دون انقطاع أو الهاء من الأهمية بمكان بالنسبة للموظفين العاملين عن بعد لضمان إنتاجية العمل. وبالإضافة إلى ذلك ، لا يمكن اعتبار العمل عن بعد استثناء أو حالة فريدة من نوعها لموظفين معينين .

3. اختيار الأدوات المناسبة

تزويد الموظفين بالأدوات المناسبة للنجاح هو في غاية الأهمية ، وخاصة عندما يكون لدى الشركة موظفين يعملون عن بعد. هناك العديد من البرمجيات التي تسمح الحصول، و حتى تجاوز مقاييس الإنتاجية النموذجية من القوى العاملة افتراضيا  . وتشمل الأمثلة الشائعة من هذه البرمجيات ،(يامر، سكايب للأعمال و Confluence Atlassian). نظام معلومات الموارد البشرية العظيم (HRIS) وأقراص المحركات المشتركة أصبحت لا تقدر بثمن لاستخدامها مع الموظفين العاملين عن بعد. العثور على برمجيات تناسب المنتجات والتي تسمح بالعمل والتحرير من قبل عدة مستخدمين والتعاون فيما بينهم بشكل متزامن أمر بالغ الأهمية عند اختيار أدوات القوى العاملة عن بعد.

4. تحسين العملية الافتراضية

وهنا سيناريو (قم بتجربته - قبل - شراءه). إنه اختبار جيد لتحديد إذا ما كان سوق العمل عن بعد هو الخيار الصحيح لإدارة مشروع تجاري خاص هو أن يكون لديك عدد قليل من الموظفين العاملين عن بعد تقوم بتجربتهم لمدة أسبوع تقريبا. تقوم بتقييم إنتاجهم لايجاد الثغرات في العملية والتي تظهر فقط عندما يكونون الموظفين خارج المكتب . اختبار ، واصلاح وتكرار الإختبار هي الوسيلة المؤكدة لتطوير تلك العمليات وإغلاق الثغرات الإنتاجية التجارية الوثيقة ، حتى لو لم تتبنى المؤسسة فكرة القوى العاملة إفتراضياً بشكل كامل 

إعتبارات أخرى

بدلا من التنافس على مكاتب رخيصة مثالية المواقع من حيث (المكان والمساحة) في المدن الكبرى ، تجد كثير من الشركات طريقة جديدة و مبتكرة لخفض التكاليف العامة. فإن توظيف موظفين من الدرجة الممتازة من جميع أنحاء البلاد هي قيمة زائدة مضافة في خط نجاح الشركات الافتراضية. فالشركات التي تعتمد على نظام التشغيل عن بعد تجد أشخاص ذات مواهب أعلى بكثير مما هو متوفر في حقل محلي شديد الزحام والمنافسة.  إن فوائد نظام العمالة عن بعد أصبح موضوعا شائعاً، ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار مناسبة البروتوكولات والسياسات المعنية بالأعمال الافتراضية لعمل شركة ما.
 Source: Entrepreneur





Live Support is online...
Oooops! You have to be logged on to access live Support.

Please Login if you have an account or Sign up for a new one to access our live support.


Thank you :)